هل للماده حاله خامسه؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

GMT - 1 Hours هل للماده حاله خامسه؟

مُساهمة من طرف mariam في الجمعة نوفمبر 21, 2008 11:23 am

كلنا يعرف ان حالات المادة ثلاثة هي الصلبة و السائلة و الغازية , و لكن هناك حالة رابعة من المادة معظمكم يعرفها و هي البلازما و لكن هل تعلم ان للمادة حالة خامسة ايضا؟ في القرن العشرين اكتشف العلماء أن السخونة اللاهبة في النجوم تفكك مكونات ذرات المادة وتطلق منها المكونات الدقيقة من البروتونات والنيوترونات التي تعوم في النجوم عند درجات الحرارة التي تتجاوز المليون درجة مئوية، فتصبح حالة المادة ليست أي من الحالات الثلاثة المعروفة وعرفت هذه على أنها الحالة الرابعة للمادة (حالة البلازما). وكان علماء الفيزياء يفترضون أنه إذا كانت نظرية الانفجار العظيم التي تفسر ميلاد الكون صحيحة فإنه لحظة حدوث الانفجار، أي خلال الثانية الأولى من عمر الكون، لم تكن المادة على هيئة ذرات أبداً، بل من نوعين من الجسيمات، أحدهما يسمى كوارك (Quark) وقد تم التعرف عليه منذ زمن قريب، والآخر يسمى غلاون (Gloun) لم يستطع العلماء معرفة فيما إذا كان هو حقيقة أم مجرد خيال افترضت وجوده نظرية الانفجار العظيم. ولكن المفاجأة الكبيرة تحققت مؤخراً على يد الـ 350 عالماً من عشرين دولة أوروبية الذين يعملون في المختبر الأوروبي لفيزياء الجسيمات في جنيف، والذي يديره عالم الفيزياء الإيطالي لوتشيانو ماياني، حيث أمكن الحصول على الغلاون (Gloun) عن طريق ضغط المادة وجعل جسيماتها ترتطم ببعضها بعنف باستخدام معجل ضخم يمتد نفقه تحت الأرض بين الحدود السويسرية والفرنسية، ويقوم بتسريع حركة الجسيمات الموجودة في الذرة إلى سرعة فائقة قريبة من سرعة الضوء، مما يجعلها ترتطم ببعضها ارتطامات يقترب عنفها من عنف الانفجار العظيم وذلك خلال جزء من عشرة ملايين جزء من الثانية حيث تكون درجة الحرارة مرتفعة إلى مقادير تفوق كثيراً درجة حرارة مركز الشمس. ويدعم هذا الاكتشاف نظرية الانفجار العظيم التي تفترض أن الكون كان مجتمعاً كله في مكان واحد صغيراً جداً، أي ذا كثافة هائلة، الأمر الذي يعني أن درجة حرارته كانت عالية جداً مما يجعل جسيماته ترتطم ببعضها ارتطامات لا يضاهي عنفها أي ارتطام يمكن أن يكون قد حدث بعد الانفجار. وهكذا تمكن العلماء من اكتشاف الحالة الخامسة للمادة والتي تسمى الغلاون (Gloun) والتي هي عبارة عن جسيمات وجدت خلال الثانية الأولى من ولادة الكون حيث تلاها تكوين نواة الذرة عندما كان عمر الكون ثلاثة دقائق أما الذرات نفسها فلم تتكون إلا بعد أن صار عمر الكون خمسمائة سنة. المصدر[ فقط المشتركين فى المنتدى يمكنهم رؤية الرابط . اضعط هنا للتسجيل ... ] ما رايكم في هذا الكلام

mariam
عضو جديد
عضو جديد

عدد الرسائل : 5
علم البلد : :
المزاج : :
علم الدولة : :
تاريخ التسجيل : 15/11/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى